متحف سراي طوب قابى: مجموعة الأسلحة Topkapı Sarayı Müzesi Silah Koleksiyonu

  

Topkapı Sarayı Müzesi

Silah Koleksiyonu

Ahmet Ayhan

Kültür ve Turizm Bakanlığı Yayınları

İstanbul – Türkiye

متحف سراي طوب قابى

مجموعة الأسلحة 

أحمد أيهان

 منشورات وزارة الثقافة والسياحة

إسطنبول – تركيا

متحف سراي طوب قابى: مجموعة الأسلحة – أحمد أيهان

صدر حديثا من وزارة الثقافة والسياحة في تركيا كتابا بعنوان (متحف سراي طوب قابى: مجموعة الأسلحة) – إعداد الاستاذ أحمد أيهان مسئول جناح الأسلحة في المتحف المذكور. وقد قام بتصوير القطع كلّ من الفنان الدكتور آراس نفطجي والفنان المصوّر بلال أر اوغلى.

 وقدّم للكتاب الذي يقع في 260 صفحة من القطع الكبير معالي وزير الثقافة والسياحة السيد أرطغرل كوناي والاستاذ الدكتور إيلبر اورطايلى رئيس  متحف سراي طوب قابى بإسطنبول والسيد يوسف بنلي مدير المتحف المذكور.

ويضم الكتاب أروع النماذج المختارة والتي تتميز بزخارفها الفنية الرفيعة من بين المجموعة الفريدة من جناح الأسلحة الكائنة في الفناء الثاني بمتحف سراي طوب قابى بإسطنبول والتي تشمل حوالى 30000 قطعة من الأسلحة تعود في تاريخها الى العصر التركي والأموي والعباسي والمملوكي والايراني، اضافة الى ما صنع منها في القرم – التتار والهند واوروبا واليابان. واضافة الى النماذج التي تجمعت في مخازن العتاد العثماني عبر العصور وذلك عن طريق الغنائم  فهنالك بعض الأسلحة المرصعة التي صنعت خصيصا للسلاطين العثمانيين وكذلك للصدور العظام والوزراء وأركان الدولة العثمانية وكذلك الأسلحة التي اهديت اليهم.

ويمتد تاريخ صناعة أقدم الأسلحة في هذا الجناح الى القرن السابع وتتمثل في سيوف الخلفاء الأمويين والعباسيين. ثم الأسلحة التي تحمل أسماء السلطام المملوكي قايتباي والسلطان المملوكي قانصوه الغوري والتي تتصف بالقيمة الفنية والتقنية في صناعة الأسلحة في ذلك العهد. ولكن أغلب الأسلحة في هذا الجناح تعود الى العصر العثماني. وتتنوع هذه الأسلحة فيما بين السيف والخنجر والترس والدرع والرمح والقوس والخوذة والراية والبندقية والمسدس. وقد زينت الأقسام المعدنية في هذه الأسلحة بزخارف بارزة أو محفورة بالذهب والفضة. وتتكون هذه الزخارف من الآيات القرآنية أو الأدعية اضافة الى أسماء السلطان الذي صنع السلاح له وأحيانا إسم صانع السلاح. وكذلك تزدان هذه الأسلحة بالعناصر النباتية والهندسية. كما زخرفت الأقسام الخشبية في بعض الأسلحة كمقابض السيوف والبنادق والمسدسات بتكفيت من العاج أو الذهب أو الفضة أو الأحجار الكريمة الاخرى.

وكانت انتاج الأسلحة اليدوية في عصر الدولة العثمانية يتم في ورشات السراي حتى القرن السادس عشر. ثم صنعت بعد هذا التاريخ مصانع خاصة تحت رقابة الدولة وذلك مع استمرار ورشات السراي في الانتاج. أما انتاج الأسلحة النارية فكانت تصنع في مصنع البنادق المسمى توفكخانه عامرة الكائن في منطقة الطوبخانة وفي مصنع البنادق في إسطنبول وفي مصنع الحربية وفي الورشات الموجودة في مختلف القلاع الكائنة خارج إسطنبول.

راية السلطان قايتباي – العصر المملوكي

راية السلطان قانصوه الغوري – العصر المملوكي

راية السلطان طومانباي – العصر المملوكي

راية السلطان سليم الثاني – العصر العثماني

سيف السلطان محمّد الثاني (الفاتح) – العصر العثماني (صورة الغلاف)

سيف السلطان سليم الثالث – العصر العثماني

سيف السلطان عبدالحميد الثاني – العصر العثماني

خوذة من العصر العثماني

ترس من العصر العثماني

حربة من العصر العثماني

رماح – العصر العثماني

رماح من العصر العثماني

قوس السلطان بايزيد الثاني – العصر العثماني

حقيبة وعلبة للسهام من العصر العثماني

محفظة سهام تحمل طغراء السلطان عبدالمجيد – العصر العثماني

قميص – درع من العصر العثماني

منمنمة تبيّن فارسا يرمي السهم

بندقية السلطان سليم الثالث – العصر العثماني

مسدسات من العصر العثماني